أمزازي يتوسط للتكفل بأول ضحايا التعليم عن بعد

أمزازي يتوسط للتكفل بأول ضحايا التعليم عن بعد

إحاطة 2020-04-05 11:51:14

أصيب تلميذ، يدرس في الثانية باكالوريا، في حادث انفجار بطارية هاتف محمول، خلال متابعته لدراسته عن بعد، بمنزله في مدينة تازة.

وأكدت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس مكناس، السبت 04 أبريل 2020، أنه تم التنسيق باستعجال مع إدارة المركب الاستشفائي الجامعي بفاس الذي عبر عن استعداده لاستقبال التلميذ ومواكبته بقسم أمراض العيون، كما تم إخبار وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بالحادث، حيث أمر بضرورة اتخاذ ما يلزم من إجراءات لضمان سلامة صحة التلميذ.

ووافقت شركة التأمين المدرسي استثناء ونزولا عند طلب الوزير اعتبار النازلة حادثة مدرسية، وبالتالي الالتزام بالتكفل والمتابعة المباشرة لجميع إجراءات التطبيب للتلميذ ضحية الشاحن.

وتجدر الإشارة إلى أن الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس – مكناس تتابع حالة التلميذ الذي خضع لفحص طبي بمصحة للعيون بالرباط وهي في تواصل مستمر ودؤوب مع أسرة التلميذ.

share post